إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

موضوعات الكتابة على هذه المدونة

30 يونيو (17) أخطاء لغوية (2) أخلاقيات (24) إخوان (24) البرادعي (1) التجديد و المذهب الصيامي (12) السيسي (4) الشرق الأوسط (3) الطب في بلاد الجهالة (2) المذهب الصيامي (20) المفضلة (13) الهيمنة الأمريكية (5) تجديد إسلامي (6) تجديد صيامي (20) تحليل سياسي (67) تدوين و توثيق (16) تربية (5) تصحيح إجتماعي (49) ثقافة إشتباك (45) ثقافة ثورية (45) ثقافة ثورية رد أكاذيب السياسة (2) ثقافة حوار (7) ثورة فكرية (32) جماعات إسلامجية (25) حراك 25 يناير (9) خطايا مبارك (14) خواطر (10) دفع فساد زمن الفتن (42) رابعة (1) رد أكاذيب السياسة (44) رد أكاذيب بإسم الدين (25) رد فتن التاريخ (8) سفاهات العرب (6) سفاهة الديموقراطية (14) سوريا (5) شرح الديكتاتورية (6) ضلالات الخلافة (2) ضلالة وجوب الإحترام اللفظي الزائد (1) طرق تفكير (2) عن الإخوان خطايا و طبيعة (18) عن كرهي للقراءة الطائشة (2) فكر جديد (24) فلسفة (14) فلسفة طبية (1) فهارس المدونة (9) قانون و دستور (2) قصص قصيرة (3) لقاءاتي المتلفزة (4) مصائب العولمة (4) معلومات طبية (1) مقتطفات (4) نظم حكم (5) نقد السلفية (1) نقد العلمانية (1) وجوب الديكتاتورية (2) My articles in english (6)

الجمعة، 30 سبتمبر، 2011

لماذا الحيرة فيمن نتبع؟؟؟هل يستحيل ان نكون مبدعين او يتبعنا الاخرون؟؟؟




by Ahmad Syiam on Friday, 17 June 2011 at 13:09




بمظاهرات "إحتلوا وول ستريت" تدخل الرأسمالية مرض وفاتها الآن ،،
و بالتأكيد سوف تليها الديموقراطية ، فهما قرينان لا حياة لأحدهما بدون الآخر !!

* أتمنى من أحبائي عشاق النموذج الغربي و دعاة تطبيقه أن يراجعوا مواقفهم ،،
ففى السابق كانت الحجج يمكن سوقها للتدليل على النجاحات لتلك الحضارة ،،
أما وهى تنهار  فمن الحمق إنتخاب مرشح يحتضر تعصباً لهوى النفس أو انتصاراً للمواقف الشخصية السابقة


   http://www.akhbarak.net/articleview.php?id=2844893


لسنا أقل من واضعي الإشتراكية و الشيوعية و الرأسمالية و الديموقراطية ،،

لسنا أقل عقلاً و لا علماً و لا حضارة !!

أرى ألا نحصر أنفسنا فيما هو كائن بالفعل:

نظام رئاسي أم برلماني ؟ عمال و فلاحين أم لا؟

نحن نملك فى عقولنا و ديننا و حضارتنا العريقة ما نستطيع به إنشاء نظام حكم و سياسات جديدة خصوصاً بعد ثبات فشل الأنظمة الأخرى بالتوالى:

الشيوعية فالاشتراكية ، و الآن الديموقراطية و السوق المفتوح ، التى تقلصها كل يوم الحكومات الغربية لاكتشاف جوانب النقص الخطيرة بها التى أدت إلى أحداث مثل 11 سبتمبر ، و إنهيار الإقتصاد الأوروبي ، و تغول الإقتصاد الصينى .

هذا حلمي منذ وعيت على الدنيا ،،

و كنت دائماً أراه صعب التحقيق إلا بجهد جبار لعقود طويلة ،،

و لكن الله أنعم علي العرب بثوراتهم التى يمكن إستغلالها جيداً كـ(ريستارت بوينت) لـ (تستيب أوبرايتنج سيستم) جديد من تشكيل أيدينا نحن ، ليطابق إحتياجات أجهرتنا نحن التى أثبت الـ (ويندوز) الغربي فشلاً ذريعاً في تشغيلها !!

و شكرا








******************************
مقالات أخرى حول الرأسمالديموقراطية :

" لحسة" من الطعم الحقيقي للرأسمالية



الرأسمالية و التخسيس



إقرا ايضاً حول الديموقراطية لنفس الكاتب :


( نظام حكم جديد "دولة العلم ، بلا مخالفة للشرع" كبديل للديموقراطية الفاشلة أو الشمولية الفاسدة )




(وهم "قداسة الديموقراطية"، و البديل المقترح، و نظرية "الكسوف الفكري"، و أثر "الرأسمالية" على الفكر الإنساني، و ضلالات أخرى !)


الجدل البيزنطي سابقاً المصري حالياً لا يحله سوى "الحكم الفردي" ،، فلا يوجد ما يبرر كل هذا "التنطيط" الشخصي أو الأيديولوجي




من سلسلتي في تفسير فساد الديموقراطية



لمحات من مقارنة الديموقراطية بحكم الفرد




( الإنهيار الخامس لمنظومة الرأسمالية - ديموقراطية بالفيديو من وول ستريت)



( لماذا الحيرة فيمن نتبع؟؟؟هل يستحيل ان نكون مبدعين او يتبعنا الاخرون؟؟؟ )



يا دى المصيبة....انت مش ديموقراطى!!!! استغفر ربنا لحسن لو مت دلوقتى هتخش النار


حقيقة الربيع العربي، و سبب إتحاد الولايات الأمريكية و حلفاء الإخوان، و كيف نقلب الطاولة في وجه الشيطان الأمريكي بنفس خطته ؟


إذا كنت عاشقاً لنظرية المؤامرة العالمية،و عدو لخلطة الرأسمالديموقراطية،و حالم بالفكرة القومية أدعوك للإستمتاع بهلاوس البارانويا المتقدمة التالية





******************************

مقالات تتناول حدس تحليلي حول سيناريو صناعة الثورة

حقيقة الربيع العربي، و سبب إتحاد الولايات الأمريكية و حلفاء الإخوان، و كيف نقلب الطاولة في وجه الشيطان الأمريكي بنفس خطته ؟


وبعد استحضار روحي المؤامرة و فيصل القاسم: نعم نحن فى انقلاب عسكري متنكر فى ثورة شعبية ،، الحل : 28 اكتوبر = 25 يناير


قصة كفاح "عبدو السفاح الشيشي" ؟!




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق