إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

موضوعات الكتابة على هذه المدونة

30 يونيو (17) أخطاء لغوية (2) أخلاقيات (24) إخوان (24) البرادعي (1) التجديد و المذهب الصيامي (12) السيسي (4) الشرق الأوسط (3) الطب في بلاد الجهالة (2) المذهب الصيامي (20) المفضلة (13) الهيمنة الأمريكية (5) تجديد إسلامي (6) تجديد صيامي (20) تحليل سياسي (67) تدوين و توثيق (16) تربية (5) تصحيح إجتماعي (49) ثقافة إشتباك (45) ثقافة ثورية (45) ثقافة ثورية رد أكاذيب السياسة (2) ثقافة حوار (7) ثورة فكرية (32) جماعات إسلامجية (25) حراك 25 يناير (9) خطايا مبارك (14) خواطر (10) دفع فساد زمن الفتن (42) رابعة (1) رد أكاذيب السياسة (44) رد أكاذيب بإسم الدين (25) رد فتن التاريخ (8) سفاهات العرب (6) سفاهة الديموقراطية (14) سوريا (5) شرح الديكتاتورية (6) ضلالات الخلافة (2) ضلالة وجوب الإحترام اللفظي الزائد (1) طرق تفكير (2) عن الإخوان خطايا و طبيعة (18) عن كرهي للقراءة الطائشة (2) فكر جديد (24) فلسفة (14) فلسفة طبية (1) فهارس المدونة (9) قانون و دستور (2) قصص قصيرة (3) لقاءاتي المتلفزة (4) مصائب العولمة (4) معلومات طبية (1) مقتطفات (4) نظم حكم (5) نقد السلفية (1) نقد العلمانية (1) وجوب الديكتاتورية (2) My articles in english (6)

الجمعة، 15 مارس، 2013

هل المدنية عكس العسكرية أم عكس الدينية أم أن ذلك مجرد خطأ في التوظيف أو الترجمة أم أن الأمر له معنى لم يطرق حتى الآن ؟





* الدولة مدنية ،، التيار المدني ،،
مسميان لا أفهمهما و لا أجد لهما تعريفاً عند من يتبنوهما !!

* فهل (الدولة المدنية) عكس (الدولة العسكرية) ؟
كلا ،، فهذا خطأ لغوياً ، و لا أجد هنا مقاماً لتفصيل ذلك ،
و حتى لو صح أن المدنية عكس العسكرية فهذا مفاده أن يحرم كل من خدم بالجيش من أن يحكم بلاده يوماً ما ، و هذا في الحقيقة ظلم بين !!
 كأنك تقول أن حماة الوطن أقل كفاءة للحكم من راقصاته ، هي من حقها الترشح أما هو  فعقليته لا تؤهله سوى لأن يقدم حياته فداءاً لحياتك !!

* أم أن (الدولة المدنية) عكس (الدولة الدينية) ؟
كلا ،، فعكس (الدولة الدينية) هي (الدولة اللادينية) ،،
بعضهم يترجم - من الإنجليزية - (اللادينية) إلى (العلمانية) ،
و كثيرون بعمد أو بجهل يترجمونها إلى (المدنية) و هذا كان أصلاً سبب اللبس حسبما أعلم .

* لكن (المدنية) عندي لها معنى جديد بالكلية أقرب -في رأيي- إلى الصحة العلمية و كذلك إلى الواقع !!
معنى ربما سيجعل أصحاب هذه المسميات يحبونها أكثر مما سبق !!
لكن أرجوك أوقف "مشاعرك" قبل قراءة هذا المعنى ،
و كذلك أوقف "الأنسرماشين المصري الأتوماتيكي" الذي يستمد مرجعيته من "كتاب الأناشيد المصرية العرفية" !!

* فأنا أوافق على كلمة (الدولة المدنية) على أن تعني:

- (الدولة التي يحكمها أبناء و ثقافة مدنها)  بخليط من الرقي المتمدن ، و الإستنارة المعرفية ، و عزة الأحرار ،،
- و لا يحكمها (أبناء و ثقافة الريف) بنذالتهم الزراعية (الدلتاوية) الإلتوائية الماكرة الخانعة مثل "الإخوان" ،،
- أو (أبناء و ثقافة البداوة) بجلافتهم الصحراوية (النجدية) العنيفة المتحجرة مثل "السلفيين" ،،

* المعنيان الأولان لا أوافق عليهما للخطأ اللغوي و المنطقي ،
و المعنى الثالث - الذي هو من إنتاجي الشخصي - أراه أقرب إلى الصحة اللغوية و منطق الواقع ،،


* فما رأيك أنت ؟

__________________________________________

مقال آخر للكاتب حول نفس المعنى بتاريخ 17 يناير 2012

هل مدنية = لا دينية ؟ أم أنها تعني "تحت حكم غير عسكري" ؟؟






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق