إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

موضوعات الكتابة على هذه المدونة

30 يونيو (17) أخطاء لغوية (2) أخلاقيات (24) إخوان (24) البرادعي (1) التجديد و المذهب الصيامي (12) السيسي (4) الشرق الأوسط (3) الطب في بلاد الجهالة (2) المذهب الصيامي (20) المفضلة (13) الهيمنة الأمريكية (5) تجديد إسلامي (6) تجديد صيامي (20) تحليل سياسي (67) تدوين و توثيق (16) تربية (5) تصحيح إجتماعي (49) ثقافة إشتباك (45) ثقافة ثورية (45) ثقافة ثورية رد أكاذيب السياسة (2) ثقافة حوار (7) ثورة فكرية (32) جماعات إسلامجية (25) حراك 25 يناير (9) خطايا مبارك (14) خواطر (10) دفع فساد زمن الفتن (42) رابعة (1) رد أكاذيب السياسة (44) رد أكاذيب بإسم الدين (25) رد فتن التاريخ (8) سفاهات العرب (6) سفاهة الديموقراطية (14) سوريا (5) شرح الديكتاتورية (6) ضلالات الخلافة (2) ضلالة وجوب الإحترام اللفظي الزائد (1) طرق تفكير (2) عن الإخوان خطايا و طبيعة (18) عن كرهي للقراءة الطائشة (2) فكر جديد (24) فلسفة (14) فلسفة طبية (1) فهارس المدونة (9) قانون و دستور (2) قصص قصيرة (3) لقاءاتي المتلفزة (4) مصائب العولمة (4) معلومات طبية (1) مقتطفات (4) نظم حكم (5) نقد السلفية (1) نقد العلمانية (1) وجوب الديكتاتورية (2) My articles in english (6)

السبت، 11 مايو، 2013

كلمة حق يراد بها دوماً باطل : "ننتظر بفارغ الصبر أن يتصدر قائد للثورة" !






كلمة نسمعها:

( ننتظر بفارغ الصبر قائداً للثورة )

هي كلمة قيمتها لا تزيد عن قيمة اللحظة التي قيلت فيها أو قيمة الحبر الذي كتبت به !

من يقولها يعرف تماماً أن الإنضواء تحت لواء فرد من مجتمعنا هو أمر شبه مستحيل بسبب :
إنعدام ثقافة روح الفريق ،
و الغرور الشخصي في الثقافة المصرية ،
و الفكرة الراسخة أن كل متصد لمنصب عام هو بالضرورة مغرض لمصلحته !

المصريون لا يقبلون القيادة من ذي كرامة لمجرد أنه الأعقل أو الأصدق أو الأكفأ ،،
الأهم أن يمتلك أحد أدوات القوة التي ترغبهم أو ترهبهم :
العصا (البندقية و المعتقل) ، الجزرة (التموين و الوظيفة) ، الدين (فقط حينما يوافق الهوى و التكلسات الموروثة) !!





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق