إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

موضوعات الكتابة على هذه المدونة

30 يونيو (17) أخطاء لغوية (2) أخلاقيات (24) إخوان (24) البرادعي (1) التجديد و المذهب الصيامي (12) السيسي (4) الشرق الأوسط (3) الطب في بلاد الجهالة (2) المذهب الصيامي (20) المفضلة (13) الهيمنة الأمريكية (5) تجديد إسلامي (6) تجديد صيامي (20) تحليل سياسي (67) تدوين و توثيق (16) تربية (5) تصحيح إجتماعي (49) ثقافة إشتباك (45) ثقافة ثورية (45) ثقافة ثورية رد أكاذيب السياسة (2) ثقافة حوار (7) ثورة فكرية (32) جماعات إسلامجية (25) حراك 25 يناير (9) خطايا مبارك (14) خواطر (10) دفع فساد زمن الفتن (42) رابعة (1) رد أكاذيب السياسة (44) رد أكاذيب بإسم الدين (25) رد فتن التاريخ (8) سفاهات العرب (6) سفاهة الديموقراطية (14) سوريا (5) شرح الديكتاتورية (6) ضلالات الخلافة (2) ضلالة وجوب الإحترام اللفظي الزائد (1) طرق تفكير (2) عن الإخوان خطايا و طبيعة (18) عن كرهي للقراءة الطائشة (2) فكر جديد (24) فلسفة (14) فلسفة طبية (1) فهارس المدونة (9) قانون و دستور (2) قصص قصيرة (3) لقاءاتي المتلفزة (4) مصائب العولمة (4) معلومات طبية (1) مقتطفات (4) نظم حكم (5) نقد السلفية (1) نقد العلمانية (1) وجوب الديكتاتورية (2) My articles in english (6)

الأحد، 12 أغسطس، 2012

رفح ،، من المجرم و من المعاقب ، هل فعلاً سيكون هناك قصاص ام أن المصير واحد مثل العبارة و قطار الصعيد؟





- هل تعلم انه لا يوجد تقرير رسمي معلن إلى الآن يحمل أي شخص أو تنظيم مسؤولية إعتداء معبر رفح الحدودي ؟

- هل تعلم أن فكرة القصف الجوي لمواطنين مدنيين ثأراً لإعتداءات على عسكريين هي بدعة امريكية صرفة تؤديها فقط خارج أراضيها ؟

- هل تعلم أن القرى التي قصفت بالضرورة بها عائلات كاملة من رجال و نساء أبرياء و عجائز و أطفال ؟

- هل تعلم أنه لم يعلن رسمياً أو أهلياً عن ضحايا للقصف رغم أن الإعلان يقوي أسهم المنتصر ، مما يعني أنها يمكن أن تكون عملية ضد أهداف وهمية ؟

- هل تعلم أنه لا توجد في مصر سلطة رقابية و بالتالي لا يحق لأحد أن يسأل السلطة التنفيذية ماذا حدث و ماذا كان رد فعلكم ؟

- هل تعلم ان التصدي لأي جرم من مواطنين داخل البلاد يجب أن تتولاه قوات الشرطة ؟

- هل تعلم أن عدد مجندي الشرطة في الأمن العام و المركزي أكثر من عدد مجندي الجيش ؟

- هل تعلم أن الأمن المركزي يملك مدرعات (فهد) مثل التي هرست المتظاهرين أمام ماسبيرو و مثل المدرعة التي أحرقتها إسرائيل في الهجوم الأخير ؟

- هل تعلم أن الأمن المركزي يحتوي على قوات عالية التدريب و التسليح تسمى (العمليات الخاصة) و أنها تحوي قناصة ؟

- هل تعلم ان هناك إدارة في الداخلية تسمى (إدارة مكافحة الإرهاب) يتلقى ضباطها تدريباً مساوياً لتدريبات الصاعقة و يزيد عليه دورة مكافحة إرهاب في أمريكا ، كما يتلقون مرتبات باهظة ، و تسهيلات حكومية لإخفاء شخصيتهم و طبيعة عملهم لحمايتهم من العمليات الإنتقامية ؟

- هل تعلم أن الأفراد و المعدات المذكورة في الأربع نقاط السابقة تم إستخدامها أيام العادلي للسيطرة على قرية كاملة تسمى (النخيلة) كانت ملغمة بأنابيب البوتاجاز و مدججة بالسلاح الخفيف و المتوسط ، و تم إقتحامها بنجاح دون الإستعانة بالقوات المسلحة ؟

- هل تعلم أن معظم قبائل سيناء ، و بدو مطروح ، و قبائل الصعيد ، و بدو الشرقية ، و تجار مخدرات القليوبية يملكون هم الآخرين أسلحة آلية خفيفة و متوسطة و مضادات طائرات ، و لو كان مبدأ العمليات الأخيرة هو تطهير بؤر السلاح لكان من الواجب أيضاً قصف عشرات أو مئات القرى و البلدات المذكورة ؟

- هل تعلم أن قائد العمليات و منفذها هو نفسه طنطاوي و مجلسه الذين قتلوا و عذبوا و سجنوا المصريين بدون وجه حق جهاراً نهاراً ؟

- هل تعلم أن ثمانية عشر مصرياً قتلوا في ساعة إفطارهم ، منهم المحترف و منهم المجند الذي لم يختار أن يوجد هناك ، و أنه لم يدان أحد حتى الآن بقتلهم فيقتص منه ، أو يحاسب أحد بتقصيره في حمايتهم ؟

- هل تعلم أنك و أنت تصفق لقصف عشوائي لمواطنين مصريين لم تتم محاكمتهم ، و لا تعلم تهمتهم ، و لا تعلم إن كانوا فعلاً مدانين ام لا ، و لا تعرف هل سيتأثر بقصفهم آخرون أم لا ، هل تعلم أنك حينها لا تقل سادية و حيوانية عن جمهور الكولوسيوم الذي ينزل سبابته إلى الأسفل كإشارة لطلبه من المنتصر قتل المهزوم ليشبع غريزة الشر عند المتفرجين ؟ تصرف تشمإز من فرط حيوانيته عندما تشاهده في الأفلام التي تحكي عن روما القديمة ؟

- هل تعلم أن الشعب بدأ ينسى الواقعة و ستمر مثلها مثل كل حوادث الحدود ، و مثل العبارة و قطار الصعيد و طائرة مصر للطيران ؟

- هل تعلم أنك إن لم تنتفض لتخلع كل هذه الظلمات المتراكبة من إخفاء للحقائق ،، و كذب ،، و خيانة امانة ،، و تقاعس عن الواجب ،، و ترك للقصاص ،، و تهليل للظالم فأنت لا تستحق أن تطالب بحياة كريمة ؟

- هل تعلم ؟؟!! إن لم تكن تعلم فأنت الآن تعلم ،، فماذا أضافت إليك المعلومة من نية او من شعور ؟

- هل أنت فعلاً أهل لأن تكون (مصدر السلطات) بأن تطالبها جميعاً بإحترام إرادتك و إحترام حقك في المعرفة و أن تلزمها جميعاً بأن تفعل ما تراه انت كمجتمع صواباً و إن لم تستجب تخلع عنها السلطة التي انت مصدرها ؟ أم أنك تحن إلى أيام الدولة المباركية التي توهمك أنها ترعى شئونك بينما هي تبدع شروراً يخجل منها إبليس ؟!


- هل تعلم أني أنتظر إجابتك ؟





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق