إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

موضوعات الكتابة على هذه المدونة

30 يونيو (17) أخطاء لغوية (2) أخلاقيات (24) إخوان (24) البرادعي (1) التجديد و المذهب الصيامي (12) السيسي (4) الشرق الأوسط (3) الطب في بلاد الجهالة (2) المذهب الصيامي (20) المفضلة (13) الهيمنة الأمريكية (5) تجديد إسلامي (6) تجديد صيامي (20) تحليل سياسي (67) تدوين و توثيق (16) تربية (5) تصحيح إجتماعي (49) ثقافة إشتباك (45) ثقافة ثورية (45) ثقافة ثورية رد أكاذيب السياسة (2) ثقافة حوار (7) ثورة فكرية (32) جماعات إسلامجية (25) حراك 25 يناير (9) خطايا مبارك (14) خواطر (10) دفع فساد زمن الفتن (42) رابعة (1) رد أكاذيب السياسة (44) رد أكاذيب بإسم الدين (25) رد فتن التاريخ (8) سفاهات العرب (6) سفاهة الديموقراطية (14) سوريا (5) شرح الديكتاتورية (6) ضلالات الخلافة (2) ضلالة وجوب الإحترام اللفظي الزائد (1) طرق تفكير (2) عن الإخوان خطايا و طبيعة (18) عن كرهي للقراءة الطائشة (2) فكر جديد (24) فلسفة (14) فلسفة طبية (1) فهارس المدونة (9) قانون و دستور (2) قصص قصيرة (3) لقاءاتي المتلفزة (4) مصائب العولمة (4) معلومات طبية (1) مقتطفات (4) نظم حكم (5) نقد السلفية (1) نقد العلمانية (1) وجوب الديكتاتورية (2) My articles in english (6)

السبت، 30 يونيو، 2012

كتم المعرفة مع التلويح بها من جديد : ( لا ينصر الحق بالباطل )





28 يونيو 2012

عانينا جميعاً من رمي الناس بالباطل ،،
اليوم أطرح أمراً آخر : كتم المعرفة مع التلويح بها .

- سمعت يوماً رجل أحسبه على خير عقلاً و قلباً يقول أنه يعلم عن حزب كذا و جماعة كذا ما يدل على عدم صدق نواياهم ، و لم يذكر ما يعلمه حتى اليوم !
- سمعت مرشحاً محتملاً لرئاسة الجمهورية محسوب على التيار الإسلامي يقول أنه يمتلك أيضاً ما يتطابق مع ذلك ،، و أيضاً لم يصرح !
- سمعت آخرين يقولون نعلم عن البرادعي ما لا تعلمون ،، و بناءاً على ما علمنا يستحيل ان يصبح الرجل مقبولاً كرئيس او حتى رئيس وزراء ،، من جديد : لا معلومة !
- سمعت الإخوان المسلمين أيام ترشح (البعبع) عمر سليمان يقولون انهم يملكون مستندات تدينه ، و تهم موثقة له و لغيره ،، ظهر منها مستند تصدير الغاز ، ثم تبعوا السابقين الى الإخفاء أيضاً !
- سمعت ضابط شرطة يصدر نفسه على انه ثائر يقول أن لديه مستندات تخص تورط العادلي في تفجير القديسين ، لكنه لن يكشفها الآن ! لماذا ؟ و من أعطاك حق الإحتفاظ بها ؟

* فلتعلموا جميعاً أن ( الـــحـــق لا يُــنــصــر بالــبــاطــل )
مهما كانت نيتك في نصرة الحق او نصرة دينك !!

- من يكتم الشهادة فإنه آثم قلبه ،،
فهناك عرض شخص يلوكه الناس و انت تكتم ما عندك لدفع التهمة عنه ،،
أو هناك من يخدع الناس ليتولى امرهم ببيعة منقوصة لأنها مبنية على جهل بباطل يكتمه هو و تعينه انت على ذلك الكتمان !!

- إعلم حينها أنك أنت الشيطان الأخرس ،، انت الساكت عن الحق ،،

- لا تتخيل أنك حكيم لأنك ستختار الوقت المناسب لإظهار ما تعلم ،،
فيا أيها المتحذلق لا موائمة في كتم الشهادة ،،
بل هي أمانة تؤدى فور طلبها ، أو تتبرع بها من تلقاء نفسك فور الحاجة إليها لدفع ضرر ،،

* و الأصل في السياسة الإسلامية هي العلانية ،، في البيعة ،، في التفاوض ،، في الشورى ،،

- و لا يُـخفى إلا أمر خطة الحرب ،،
- و نستعين على قضاء حواجنا بالكتمان فيما لا يخالف شرع الله فقط ،، و لا نخفيه على شركائنا في نفس الحاجة ، و إلا تحولنا من فطناء إلى أفاقين !!
- و لا يباح الكذب إلا على العدو ،، ليس العدو المحتمل ، و لا الذي بينك و بينه عهد ،، فقط العدو الذي بينك و بينه حرب (معلنة) و تستبيح فيها دمه !  

* لا يأخذنك الضلال لتتخيل أنك بذلك (تــستــر) على أخ لك لعل الله يهديه ،،
فالستر لا يكون إلا على المعاصي بين العبد و ربه ،،

- تستر على من رأيته يشرب الخمر في داره لعل الله يهديه ،،
لكنك لا تستر صانعها الذي يبيعها للناس بل تنصحه ،، فإن لم يرجع تفضحه ليرتدع و يكف أذاه ،،

- تستر على من سرق الناس ثم تاب و أعاد حق الناس و بقي ما بينه و بين ربه ،،
أما من استباح مال الناس و أنت بذلك عالم و ساكت فأنت شريكه في الجرم ، و تبوء بذنب القعود عن تغيير المنكر .

* يا من أخترت أن تكتم الحق و انت تعلمه ،، قد أوضحت لك خطأ مبدأك ،،
فلتحاججني لتنقض حجتي ،، أو إعلم :

- إما أن كذبك قد فُضح ،،
فكف عن إدعاء الزور حتى لا تفتن الناس في زمن هم في أشد الإحتياج لمن يرشدهم فيه إلى الطريق الصحيح ،،

- أو أنك بلا فضيلة و كاتم للحق ،،
فكما قررت غلق فمك بنفسك ، أرجوك أن تبتلع لسانك للأبد و لا تلوح بمعلومة تظهر طرفها فتسمح للآخرين بتخيلها ، فيبنون بالظنون ضلالات فوق ضلالك بكتم العلم و الشهادة ليعلو صرح الباطل و الجهالة !!

تباً للجهالة ،،
تبا للنفاق ،،
تبا للمبتدع الغبي !!



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق