إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

موضوعات الكتابة على هذه المدونة

30 يونيو (17) أخطاء لغوية (2) أخلاقيات (24) إخوان (24) البرادعي (1) التجديد و المذهب الصيامي (12) السيسي (4) الشرق الأوسط (3) الطب في بلاد الجهالة (2) المذهب الصيامي (20) المفضلة (13) الهيمنة الأمريكية (5) تجديد إسلامي (6) تجديد صيامي (20) تحليل سياسي (67) تدوين و توثيق (16) تربية (5) تصحيح إجتماعي (49) ثقافة إشتباك (45) ثقافة ثورية (45) ثقافة ثورية رد أكاذيب السياسة (2) ثقافة حوار (7) ثورة فكرية (32) جماعات إسلامجية (25) حراك 25 يناير (9) خطايا مبارك (14) خواطر (10) دفع فساد زمن الفتن (42) رابعة (1) رد أكاذيب السياسة (44) رد أكاذيب بإسم الدين (25) رد فتن التاريخ (8) سفاهات العرب (6) سفاهة الديموقراطية (14) سوريا (5) شرح الديكتاتورية (6) ضلالات الخلافة (2) ضلالة وجوب الإحترام اللفظي الزائد (1) طرق تفكير (2) عن الإخوان خطايا و طبيعة (18) عن كرهي للقراءة الطائشة (2) فكر جديد (24) فلسفة (14) فلسفة طبية (1) فهارس المدونة (9) قانون و دستور (2) قصص قصيرة (3) لقاءاتي المتلفزة (4) مصائب العولمة (4) معلومات طبية (1) مقتطفات (4) نظم حكم (5) نقد السلفية (1) نقد العلمانية (1) وجوب الديكتاتورية (2) My articles in english (6)

الثلاثاء، 27 سبتمبر، 2011

الاصلاح من قمة الهرم و ليس من قاعدته


لكل من يقول ان الاصلاح يبدا من نفسك و بيتك و بعد ذلك سينصلح حال الأمة،،،

أقول لك مصر طول الوقت بها واحد من اعقد الأنظمة اداريا و اصعبها اختراقا و أليات كاملة للمحاسبة و الثواب و العقاب،،،فماذا منع تنفيذ هذه المنظومة؟؟؟؟؟؟

ان الأرادة السياسية متمثلة فى الفاسد السابق و اعوانه و اعوان اعوانه و بالتبعية معظم من تولى منصب قيادى لم يشأ تفعيل هذه المنظومة ففشلت،،،و ذلك لتعارضها مع خططهم الفاسدة.

دائما الأصلاح يبدأ من عند من يملك القرار....لو عملت الف سنة و اصلحت حالك و حال بيتك بينما يحكمك فاسد تأكد ان المنتج النهائى للوطن سيكون فاسداً.

و على الجانب الأخر كل الحضارات و الطفرات على مر التاريخ تمت تحت قيادة قائد جيد و استجابت الشعوب لتوجيهه: مينا موحد مصر،الأسكندر الأكبر،الرسول عليه الصلاة و السلام،عمر بن الخطاب،صلاح الدين،مهاتير محمد.

اعد التفكير و قول لى ما رأيك...و شكرا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق